Modern Slavery Statement - بيانٌ بشأن العبودية الحديثة

بيانٌ بشأن العبودية الحديثة

تُعدّ العبودية والاتجار بالبشر واحدةً من أبغض الجرائم في المجتمع الحديث، وما تزال تلقي بظلالها على أشخاصٍ من جميع أنحاء العالم. ولذلك فإن كراون لندن أسبينالز يؤكد على دعمه الكامل لالتزام حكومة المملكة المتحدة في استئصال هذه الجرائم، وتحديد مخاطرها والحد منها، ودعم الضحايا، ومقاضاة الجناة بأشدّ العقوبات التي ينص عليها القانون. كما يقع على عاتق كل فردٍ مسؤولية الحذر من المخاطر مهما كانت صغيرةً. وفي إطار إثبات هذا الدعم، وباعتباره كياناً مواطناً ذا مسؤوليةٍ اجتماعيةٍ؛ اتخذ كراون لندن أسبينالز عدة إجراءات تخفيفية لتحديد الشكوك المتعلقة بالعبودية الحديثة والإبلاغ عنها، لا سيما في الخدمات التعاقدية التي قد يكون فيها خطر العبودية الحديثة أكبر. في الختام، وتطبيقاً لهذه السياسة، فمن المتوقع أن يُبلِّغ كل موظفي كراون لندن أسبينالز عن مخاوفهم التي تحظى بالمتابعة ثم التصرف بشأنها تصرفاً مناسباً.

أُعدَّ هذا البيان بموجب المادة 54(1) من قانون العبودية الحديثة لعام 2015، ويشكّلُ بيانَ كراون لندن أسبينالز بشأن العبودية الحديثة للسنة المالية الحالية.
تنزيل البيان

اكتشف المزيد مما يمكن لكراون تقديمه لك